رئيسيمانشيتات محلية

تعز..نجاة ضابط اللواء 35مدرع رائد الحاج من محاولة إغتيال في مفرق البيرين

تعز-مانشيت-خاص:

نجا الضابط في اللواء 35 مدرع الرائد، رائد الحاج ،من عملية اغتيال ظهر اليوم 11أغسطس 2020في مفرق البيرين بمحافظة تعز.

وقال رائد الحاج ل(مانشيت) أنه كان عائداً من سوق القات ،عند الثانية عشر والنصف ظهراً ،متجها إلى مقر عمله في اللواء 35 وتفاجأ بوابل من الرصاص عليه، ونجا من الكمين بأعجوبة.

وأوضح الحاج أن محاولة الإغتيال تعرض لها في نقطة عسكرية تقع أمام منشار الصمدي في منطقة البيرين محملا المسؤلية قيادة محور تعز والحشد الشعبي التابع للأخوان المسلمين (الإصلاح) في محافظة تعز.

وأضاف رائد الحاج لمحرر مانشيت “لقد تم إستهدافي شخصيا بإغتيال شقيقي شهيد العلم والقلم الطالب الجامعي عبدالخالق عبدالرحمن سيف الحاج في تاريخ 3/5مايو 2019،ولازالت قضيته مقيده ضد مجهول وهي جريمه مشهودة وهناك جندي بالمحور ،أسمه باسم محمد قائد الجبري ،أحد أفراد كتيبه الاحتياط ولم يتم إيصاله حتى اللحظة رغم المذكرات والوساطات الشخصية من الزملاء لدى قائد المحور بإيصاله إلا أنه لم يعيرها أي إهتمام”

وكان قد كتب الصحفي هاني الجنيد على حسابه في فيسبوك عن محاولة إغتيال رائد الحاج واصفاً إياه بالضابط الملتزم والمهذب، وشديد البأس على الأعداء، مؤكدا انه يعرفه جيدا ولا يتعامل الا بالقانون.

وأضاف: “رائد الحاج نموذج جيد لجميع منتسبي السلك العسكري والامني في محافظة تعز،و أحد ابطال اللواء 35 مدرع الذين وقفوا في وجه الزحف الحوثي على المسراخ والمعافر بقيادة العميد الشهيد عدنان الحمادي وهزموه شر هزيمة رغم الامكانيات البسيطة؛ هزموا الدبابه بالكلاشينكوف والمدفع بالمسدس”.

وتابع الجنيد: “اليوم يتعرض رائد الحاج لمحاولة إغتيال في مفرق البيرين، وسبق أن أغتيل شقيقه الطالب في جامعة تعز في بير باشا وإلى  اليوم لم يتم القاء القبض على القتله”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق