رئيسيمانشيتات محلية

جماعة الحوثي تفرج عن خمسة صحفيين ضمن صفقة تبادل الأسرى والمعتقلين

مانشيت-متابعات

أفرجت جماعة الحوثي، اليوم الخميس، على خمسة من الصحفيين المعتقلين، منذ أكثر من خمسة أعوام، ضمن صفقة تبادل الأسرى بين الحكومة اليمينة والحوثيين، برعاية الأمم المتحدة.

وشملت صفقة تبادل الأسرى 1081 أسيرًا من الطرفين، بينهم جنود سعوديون وسودانيون، حيث جرى نقل الأسرى عبر مطار سيئون الدولي، في طيران تابع للصليب الأحمر الدولي.

الخمسة الصحفيون المفرج، عنهم، هم حسن عناب، وعصام بلغيث، وهيثم الشهاب وهشام طرموم، حيث جرى نقلهم ضمن الدفعة الثانية، التي وصلت مطار سيئون، في حدود الساعة الخامسة من مساء اليوم الخميس.

وكان وفد الحكومة اليمينة، قد أعلن مساء أمس، أنه سيتم الإفراج عن بعض الصحفيين المختطفين في سجون جماعة الحوثي، بصنعاء، منذ أكثر من خمسة أعوام.

واستثنت هذه الصفقة أربعة صحفيين آخرين، معتقلين لدى جماعة الحوثي بصنعاء، وهم عبدالخالق عمران، وتوفيق المنصوري، وحارث حميد، وأكرم الوليدي.

 

وفي منتصف العام الجاري، أصدرت محكمة تابعة للحوثيين في صنعاء، حكمًا هو الأول من نوعه، بإعدام الصحفيين، عبدالخالق عمران، وتوفيق المنصوري، وحارث حميد، وأكرم الوليدي، بتهمة “الخيانة والتخابر مع دول أجنبية”.

ولقي هذا الحكم، إدانة حقوقية واسعة، حيث وصفت منظمات دولية، وحقوقية هذا القرار، بأنه “حكمًا منعدم قانونًا، كونه صادرًا عن محكمة فقدت صفتها القضائية بموجب قرار صادر عن مجلس القضاء الأعلى، التابع للحكومة الشرعية المعترف بها دوليًا، فضلًا عن الإخلال بمبادئ المحاكمة العادلة”.

وطالبت مصادر حقوقية، بالإفراج عن بقية المعتقلين والمختطفين، حيث يواجه بعضهم أحكامًا قاسية، ويعيشون ظروفًا سيئة، جراء التعذيب المستمر الذي يتعرضون له في سجون جماعة الحوثي بصنعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق